Giordania

Army oversees conduct of banks, money exchanges during curfew

Jordan Times - 1 ora 14 min fa

AMMAN — The Jordan Armed Forces-Arab Army, under the direction of Chairman of the Joint Chiefs of Staff Maj. Gen. Yousef Huneiti, continues to oversee services of banks and money exchanges to citizens during the nationwide curfew.

The army supervision seeks to prevent any stampedes or crowding that might lead to the spread of COVID-19, the Jordan News Agency, Petra reported.

The Armed Forces are overseeing  the services of banks and money exchanges in all governorates of the Kingdom to ensure that citizens follow the general safety requirements issued by the Ministry of Health to prevent the spread of the virus.

The measure comes after the government’s decision to open banks and money exchanges to provide basic services to citizens from 10am until 3pm.

 

Image: Section: LocalDisplay Lead for: SectionJournalists: JTImage Position: Full Width
Categorie: Giordania

تخفيض “كبير” لأسعار المحروقات وتحديد بند فرق أسعار الوقود بـ “صفر”

Al Majd - 2 ore 10 min fa

أعلنت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي اليوم الثلاثاء، عن انخفاض في أسعار المحروقات لشهر نيسان/أبريل المقبل، وتحديد تعرفة بند فرق أسعار الوقود في فاتورة الكهرباء للشهر المقبل بـ(صفر).

وقالت زواتي خلال ايجاز في المركز الوطني للامن وإدارة الازمات إن الانخفاض غير المسبوق في أسعار النفط ومشتقاته في الأسواق العالمية.

وبهذا الخصوص قالت الوزيرة زواتي، نظرا للانخفاض غير المسبوق في اسعار النفط ومشتقاته في الأسواق العالمية، فقد انعكس هذا الانخفاض على سعر الأساس، لجميع المشتقات النفطية المباعة محليا.

وأضافت أن لجنة تسعير المشتقات النفطية في الوزارة وبناء على الأسعار في الأسواق المرجعية العالمية حددت أسعار المحروقات في السوق المحلي لشهر نيسان/أبريل المقبل كما يلي:

تخفيض سعر البنزين (90) إلى 625 فلس/لتر، بانخفاض مقداره 120 فلسا للتر، وخفض سعر البنزين (95) إلى 840 فلسا للتر، بانخفاض مقداره 125 فلس/ لتر.

إضافة إلى خفض سعر الديزل والكاز إلى 465 فلسا للتر، بانخفاض مقداره 90 فلس/ لتر، وخفض سعر الوقود الثقيل إلى 227.6 دينار للطن، بانخفاض مقداره حوالي 66 دينارا للطن الواحد.

ووفق الوزيرة زواتي، انخفضت أيضا أسعار باقي المشتقات وبالمبالغ والأسعار التي سيتم الإعلان عنها، على موقع وزارة الطاقة والثروة المعدنية.

وبشأن تعرفة بند فرق أسعار الوقود على فاتورة الكهرباء، قالت زواتي، إن مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن اجتمع واستعرض معدل أسعار نفط برنت للفترة من الأول من شهر كانون الثاني/يناير 2020 وحتى الحادي والثلاثين من شهر آذار/مارس الحالي، ودرس أثر انخفاض هذا المعدل على أسعار الغاز الطبيعي المستخدم لتوليد الكهرباء، وقرر تحديد قيمة تعرفة بند فرق أسعار الوقود بـ(صفر) اعتبارا من الأول من شهر نيسان/أبريل المقبل.

وأعربت الوزيرة زواتي عن أملها بعودة جميع القطاعات الخدمية والإنتاجية للعمل وبكامل طاقتها، وأن تتمكن من الاستفادة من هذا الانخفاض في أسعار الطاقة.

 

Categorie: Giordania

UK supermarkets see busiest month

Jordan Times - 2 ore 33 min fa

LONDON — Britain's supermarkets experienced their busiest month on record in March as the coronavirus outbreak saw shoppers empty shelves, industry data showed on Tuesday.

 

      Total grocery sales, including in-stores and online, rocketed by a record 20.6 per cent to a new high of £10.8 billion ($13.4 billion, 12.1 billion euros) in the four weeks to March 22 compared with a year earlier, said retail research firm Kantar.

 

      Alcohol sales jumped 22 per cent, while cupboard ingredients and frozen foods combined surged 28 per cent, Kantar said in a statement.

 

      The figures do not include the impact of the nationwide lockdown -- that had been widely expected and the UK government implemented it on March 23 in a bid to slow the spread of the COVID-19 pandemic.

 

      "Retailers and their staff have been on the front line as households prepare for an extended stay at home," said Fraser McKevitt, Kantar's head of retail and consumer insight.

 

      British food stores have been inundated with shoppers, with people panic buying toilet paper and long-life items such as pasta and canned goods.

 

      Online shopping, a popular choice in Britain, has meanwhile been disrupted for weeks, with long waiting times for scheduled deliveries and some supermarkets' websites crashing owing to the high demand.

 

      "Government advice may have been to get groceries delivered if possible but limited delivery slots meant that only 14.6 per cent of households received an online delivery in the past four weeks, up from 13.8 per cent in March 2019 but probably well below actual demand," McKevitt noted.

 

Image: Section: BusinessDisplay Lead for: SectionImage Position: Right
Categorie: Giordania

IMF secures loans from members to bolster lending

Jordan Times - 2 ore 36 min fa

WASHINGTON — The International Monetary Fund (IMF) said on Tuesday its members have agreed to renew arrangements ensuring the fund has lending firepower, especially as the coronavirus pandemic creates a demand for financing.

 

      "This action is part of a broader package on IMF resources and governance reform that will help maintain the IMF's lending capacity of $1 trillion," the fund said in a statement.

 

      The executive board of the Washington-based development lender on Monday approved the bilateral borrowing arrangements to take effect on January 1, 2021, just after the current round expire, which will be in place for three years but can be extended through the end of 2024.

 

      The arrangements currently in place provide $450 billion from 40 countries, and add to the IMF's other resources including usual quotas provided by each member, as well as financing under the New Arrangements to Borrow which will be doubled to just over $500 billion.

 

      IMF Managing Director Kristalina Georgieva last week said the global economy already has entered recession due to the sudden stop in activity caused by the pandemic and more than 80 countries, mostly of low incomes, have requested emergency aid.

 

      Emerging markets, which have suffered an exodus of capital of more than $83 billion in recent weeks, face financing needs of $2.5 trillion, which will require some outside assistance, she said.

Image: Section: BusinessDisplay Lead for: SectionAgency: AFPImage Position: Right
Categorie: Giordania

Zaatari camp quiets under curfew as refugees, staff brace for ‘real threat’ of COVID-19 outbreak

Jordan Times - 2 ore 37 min fa

AMMAN — As streets, neighbourhoods and public places across Jordan lie virtually empty as a result of the Kingdom’s tight restrictions on movement in a bid to fight COVID-19, Zaatari refugee camp, the world’s largest camp for Syrian refugees located near Mafraq, has also gone quiet. 

 

“[The camp] is super quiet now,” said Moh’d Al Taher, an associate external relations officer for the UNHCR and one of a few agency staff members currently living and working in Zaatari amid Jordan’s nationwide curfew.

 

“Before, it was very active — people going to the markets, the streets,” he told The Jordan Times during a recent phone interview. “There is [usually] a social life. We have community centres, we have football activities, sports activities… now, there is silence, which is good, because we want to encourage people to stay at home.”

 

According to Taher, everything happening outside of the camp, from the rigid curfew regulations imposed nationwide to the minute specifications on opening and closing times of markets and other businesses, is being reflected within.

 

Residents of Zaatari are being told to stay inside and to leave their homes only to buy food and other needed supplies, while all non-essential businesses and institutions have shut down.

 

“We want to prevent any social gathering or activity, and because of that all community centres are closed and schools are closed, following the decision of the Ministry of Education,” Taher said.

 

Just like their peers across the country, students in the camp are keeping up with their studies via televised lessons and the Education Ministry’s e-learning platform “Darsak”.

 

Taher noted that the recent shift to e-learning has lead the agency and authorities in the camp to extend the hours of electricity supply to people’s homes from 8:30am to 6pm and from 8pm to 10pm, adding that the agency keeps residents updated regularly on lesson schedules, updates on the curfew and information about COVID-19 through text messages, social media platforms and community mobilisers who spread messages throughout the camp via word-of-mouth.

 

Much as movement between governorates throughout the Kingdom has been cut off entirely, Zaatari’s connection with the rest of the country has also been severed in an attempt to keep the virus from entering the camp, he said.

 

“We took all measures to keep the camp away from COVID-19,” Taher said.

 

He pointed as an example to the “leave permits” and work permits, which before the curfew allowed refugees to either work or visit family and friends outside depending on the nature of the permit, but have now been suspended. Those living outside Zaatari are also not allowed to enter the camp, except for essential agency and government personnel.

 

“Because of these measures [the curfew], we ensure that people are staying here inside the camp, without mixing or gathering with people outside the camp,” he said, adding that as of yet, there have been “no instances of people breaking curfew regulations”.

 

So far, the measures seem to be working. The camp has no confirmed or even suspected cases of the virus, according to both Taher and Musuaab Abu Khaite, a general practitioner and medical supervisor at the Syrian American Medical Society’s (SAMS) centre in the camp.

 

Medical facilities, however, are still operating and have intensified preparations following instructions from the Ministry of Health and the UNHCR, Abu Khaite said in a statement to The Jordan Times on Monday, noting that non-coronavirus-related visits to the SAMS medical centre have been reduced to emergencies only.

 

The ministry, the UNHCR and security services communicate with all medical centres in Zaatari on a day-to-day basis regarding whether anyone showing COVID-19 symptoms has visited the centres, the doctor said.

 

In the case that an individual in the camp is suspected to be infected, testing for the virus will take place outside the camp at a public hospital in the nearby city of Mafraq. The same applies to isolation of suspected and confirmed cases, Taher said, noting that “there will be no medical isolation or quarantine inside the camp”. 

 

“In the end, it’s a camp. It’s a crowded area, and there is no possibility of having an isolation area inside the camp because it is dangerous,” he noted.

 

While Taher expressed that he is thankful that Zaatari has so far been spared the large outbreaks overtaking other densely populated areas around the world, both he and Abu Khaite nonetheless warned that a COVID-19 outbreak in the camp is a “real threat”.

 

“There is definitely a fear of a case appearing in Zaatari based on the conditions inside the camp, which include overpopulation and tents being in close proximity to each other. This is a cause for concern,” Abu Khaite said.

 

“Our worry now is whether there are any cases within the camp... and keeping refugees away from this issue,” Taher said, adding that “the biggest challenge now is time. We are waiting for this period to pass to return to normal life”.

 

This “normal life” seems a long way off, however, as additional concerns over the economic impact of the government’s measures to distance Zaatari from the rest of the Kingdom and people within the camp from each other grow.According to Taher, the economic effects of COVID-19 on people’s livelihoods and financial stability are “already manifesting themselves” within the camp.

 

“In the camp, we have 1,200 informal businesses and all of them are closed. And many have permits to leave the camp for work, but all of these have been suspended,” he said, stressing that this “will definitely affect refugees’ economic life”.

 

 

 

 

Image: Section: LocalDisplay Lead for: SectionJournalists: Perry KeziahImage Position: Right
Categorie: Giordania

Huawei posts strong growth but warns 'most difficult year' ahead

Jordan Times - 2 ore 41 min fa

SHANGHAI — Huawei said on Tuesday it had sustained solid growth in its global businesses in 2019 despite a US campaign to isolate the Chinese tech giant, but warned of its "most difficult year" ahead.

 

      The stark warning came as a result of stringent US sanctions, with their impact worsened by the fallout from the deadly coronavirus pandemic.

 

      Huawei — the world's top supplier of telecom networking equipment and number-two smartphone maker behind Samsung — said group revenue expanded 19.1 per cent last year to 858 billion yuan ($120 billion), a nearly identical growth rate to that seen in 2018.

 

      Net profit last year, however, grew 5.6 per cent, compared with 25 per cent in 2018, as a result of the US sanctions.

 

      Eric Xu, the firm's rotating chairman, said: "After Huawei was added to the US entity list on May 16... we had to step up investment in research and development to fix the gaps."

 

      "All of a sudden, a large number of suppliers could not supply to us, and we had to rebuild our supply chain," he told a press conference Tuesday.

 

      "Under such circumstances, it was impossible for us to continue maintaining as high a growth rate in our net profit as in 2017 and 2018."

 

      But he noted the company turned in a strong performance "despite enormous outside pressure".

 

      He warned, however, that 2020 would be Huawei's "most difficult year", given that it would be subject to entity-listing for the full year.

 

      While the firm had substantial stockpiles to respond to customer needs last year, these are running low and 2020 would be a "test of Huawei's supply continuity programme".

 

      On top of that, the company has to grapple with the coronavirus pandemic, which has brought about global economic decline, financial turmoil and slowing market demand, Xu said.

 

      He added it would be tough to make a forecast on the company's full-year outlook for now.

 

     

 

       $10 billion hit

     

 

      Huawei has been under relentless pressure from the Washington, which has lobbied allies worldwide to avoid the company's telecom gear over security concerns, in the shadow of a wider US-China trade conflict.

 

      Washington last year said it would blacklist Huawei from the US market and from buying crucial American components, though it has extended a series of reprieves to allow US businesses time to adjust.

 

      The US blacklisting could prevent Huawei from getting hold of key hardware and software including smartphone chips, and exclude it from the Google Android operating system, which equips the vast majority of smartphones in the world.

 

      The company has already seen a hit to consumer business revenue outside of China, which Xu said amounted to at least $10 billion.

 

      Asked about reports that the White House could impose new restrictions on Huawei, Xu said he believed the Chinese government would not "allow Huawei to be slaughtered by others or stand by without helping".

 

      If China retaliated, opening a "Pandora's box", this would unleash a devastating chain of destruction on the global industry chain, he warned.

 

      Huawei, based in the southern Chinese city of Shenzhen, shipped more than 240 million smartphones, up 16 per cent, last year.

 

      Overall, Huawei's consumer-segment revenue grew 34 per cent last year.

 

      The US has expressed suspicions that Huawei equipment could contain security loopholes that allow China to spy on global communications traffic.

 

      But the company has repeatedly denied the accusation, saying Washington has never provided any evidence of the claim.

 

      Last month, US lawmakers passed legislation offering $1 billion to help telecom carriers "rip and replace" equipment from Huawei and fellow Chinese tech firm ZTE.

 

      Huawei last week unveiled its flagship P40 smartphone, which uses no Android apps.

 

      It is progressively eliminating Google software from its phones after having shipped its first Google-free model last year.

 

      The company now faces the challenge of creating an alternative mobile phone ecosystem, which tech analysts say will be extremely difficult given the worldwide dominance of Android and Apple's iOS.

Image: Section: BusinessDisplay Lead for: SectionAgency: AFPImage Position: Right
Categorie: Giordania

بعد عقد قرانها.. ديانا كرزون ستكون اكثر عقلانية عقب الزواج/ فيديو

Al Majd - 2 ore 43 min fa

رفضت الفنانة ديانا كرزون، “التباهي بمهرها”، وقالت إنها ستكون أكثر عقلانية بعد الزواج الذي لم يحدد موعده رسميًا بعد من خطيبها الإعلامي معاذ العمري.

وقالت الفنانة كرزون، في تصريحات لـ “مجلة كل الأسرة” التي وضعت صورة النجمة غلافا لعددها الصادر حديثا، إنها ستصبح أكثر عقلانية بعد الزواج.

وقبل أكثر من شهر، تمت خطبة الإعلامي معاذ العمري من الفنانة ديانا كرزون، حيث أقيم حفل عقد قرانهما في أحد الأماكن العامة بمنطقة حي الكرسي في العاصمة عمان.

وأشعل عقد قران ديانا كرزون والعمري مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن.

ديانا كرزون ممطربة أردنية ولدت في الكويت في 30 تشرين الأول 1983 ونشأت في أسرة موسيقية الأردنية، تحب الفن منذ طفولتها وشاركت في العديد من المسابقات.

 

Categorie: Giordania

UNHCR appeals for $27 million to help refugees, Jordanians combat coronavirus

Jordan Times - 2 ore 57 min fa

AMMAN — The UNHCR on Monday launched an appeal for $27 million to help prevent the spread of the coronavirus in Jordan, according to a statement from the UN agency.

As part of a global appeal calling for $255 million to urgently support preparedness and response measures for refugees and those forcibly displaced, money needed for Jordan will go towards maintaining essential services such as hospitals and clinics — including in refugee camps — procuring medical equipment, providing urgent cash assistance and stepping up life-saving protection interventions such as urgent referrals for domestic violence cases and other forms of gender-based violence, the statement said.

Thanks to funding already received from the Government of Japan, the UNHCR this week contributed $1.2 million to the Ministry of Health to aid in the procurement of medical equipment, laboratory tests and personal protective equipment (PPE), noted the statement.

A key reminder is that the coronavirus outbreak can only be addressed through international solidarity and cooperation, the UNHCR said in the statement.

To date in Jordan, there have been no cases of refugees who have contracted the coronavirus, but the UNHCR continues to observe the negative impact of measures to prevent the spread of the virus on refugee families as well as the local Jordanian host community.

With many refugees relying on the informal economy for work, the effects of a reduced number of job opportunities on vulnerable individuals has “already been stark”.

“Over the last two weeks at the UNHCR, colleagues across the organisation have received hundreds of enquiries from vulnerable refugee families requesting additional support because of the dire financial situation they are finding themselves in,” UNHCR Jordan Representative, Dominik Bartsch, was quoted in the statement as saying.

“We hope that funds raised through this appeal will go some way in alleviating the challenges they are facing as well as supporting the Government of Jordan in implementing a comprehensive and inclusive response,” Bartsch said.

Under measures imposed by the Government of Jordan to curb the spread of the virus, the UNHCR has closed its registration and community centres across the country and suspended in-person interviews and counselling.

Despite this, operations to protect refugees in Jordan are ongoing. Essential staff are on the ground in Zaatari and Azraq refugee camps daily, and elsewhere, staff across the operation continue to work on a remote basis, maximising digital and online channels to support refugees during this difficult time.

In addition, essential services, such as hospitals, clinics and supermarkets, remain open in refugee camps and electricity provision has also been enhanced to over 14 hours a day to support children who are studying via TV and e-learning platforms.

Refugees across the Kingdom continue to adhere to and practise social distancing and follow health advisories shared by the UNHCR and the Ministry of Health, the statement said.

The appeal, which feeds into the global UN call for $2 billion in funding launched last week, aims at supporting countries in responding to the coronavirus, the UN agency said.

For Jordan, which has continued to welcome and host approximately 750,000 refugees from 52 nationalities, the impact of more than 260 confirmed coronavirus cases has already put an additional strain on infrastructure and services.

In order to ensure that all those who call the Kingdom home, including refugees, can continue to access the healthcare and support they need, these additional funds are “desperately needed”, read the statement.

“At UNHCR we continue to have a productive and very cooperative working relationship with the Government of Jordan and a variety of specialised line ministries. The challenges facing refugees are, on the whole, the same challenges that are facing vulnerable Jordanians, and together we can stop the spread of this virus,” Bartsch said.

 

Image: Section: LocalDisplay Lead for: SectionJournalists: JTImage Position: Right
Categorie: Giordania

قطعان الماعز البري تغزو شوارع ويلز بعد خلوها من الناس جراء الحجر / فيديو

Al Majd - 3 ore 6 min fa

استولت مئات القطعان من الماعز الجبلي المنحدر من كيب جريت أورم على مدينة لاندودنو الساحلية في ويلز، وهي الآن تركض في شوارع المدينة المهجورة وتنظر إلى النوافذ.
في السابق اعتادت قطعان الماعز على النزول إلى المدينة، لكن الأمر المختلف الآن هو بقاؤها لفترات طويلة في المدينة بسبب عدم وجود أحد في الشوارع بعد الحجر الصحي.
وقد نشر المواطنون في المدينة صورا ومقاطع فيديو لقطعان الماعز وهي ترعى وتمرح في الشوارع.
وكان السياح قد توقفوا عن القدوم إلى كيب جريت أورم، ونزلت حيوانات الماعز إلى المدينة بدلا منهم، وعندما رأت الشوارع المهجورة، قررت الاستيلاء عليها، وبحسب السكان فإنهم لن يقومون بطردها أبدا.

Got the interest of @PA now too (and everyone else) pic.twitter.com/jr5iUdkrKz

— Andrew Stuart (@AndrewStuart) March 31, 2020

I think I just got a group of goats in Llandudno arrested.

Let me explain… first, I saw this from inside a dark pub (the one I live in currently). I thought I was seeing things. So I took some video: pic.twitter.com/RtxYG6htLC

— Andrew Stuart (@AndrewStuart) March 27, 2020

Categorie: Giordania

رئيس أركان الجيش الإسرائيلي يدخل اليوم الثلاثاء الحجر الصحي

Al Majd - 3 ore 30 min fa

 

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، وقائد الجبهة الداخلية قد دخلا الحجر الصحي بعد اجتماعهما مع ضابط شخصت اصابته اليوم بفيروس كورونا.

ووفقًا لتعليمات وزارة الصحة فسيدخل الجنرال كوخافي إلى الحجر الصحي في مكتبه حتى نهاية الأسبوع.

وقال الجيش في بيان له: “أقام رئيس الأركان الجنرال أفيف كوخافي جلسة مع قادة من وحدات الارتباط مع السلطات التابعة لقيادة الجبهة الداخلية قبل عشرة أيام في تاريخ 22.03.2020. وقد تأكد اليوم من أن أحد القادة المشاركين في الجلسة مريض بالكورونا. لذلك سيدخل رئيس الأركان إلى الحجر الصحي بمكتبه حتى نهاية الأسبوع”.

وأضاف البيان أن “رئيس الأركان يشعر بصحة جيدة، دون أية عراض للمرض عنده، وسيتم فحصه في الدقائق القريبة”.

يذكر ان عدد الإصابات في إسرائيل حتى اللحظة قد بلغ 4831 مصابا بينهم 18 حالة وفاة، و83 في حالة خطيرة، و4473 في حالة طفيفة، 95 في حالة متوسطة، في حين شفي من الفيروس 163 مصابا.

Categorie: Giordania

March witnessed spike in digitally propagated rumours — monitor

Jordan Times - 3 ore 58 min fa

AMMAN — During March, a month that has witnessed exceptional circumstances worldwide due to the coronavirus pandemic, around 67 rumours were reported in the Kingdom, among them 43 falsified items targetting the health sector, at 64 per cent.

The Jordanian Media Credibility Monitor, Akeed, in a report launched on Tuesday, said that the number of rumours in March saw a “considerable increase”.

According to the report, this coincided with developments in the coronavirus outbreak in the Kingdom as the first case was reported, the number of coronavirus patients grew and three defence orders were issued.

While 67 rumours were spread in March, 31 were propagated in February and 30 in January, the report indicated.

The results also showed that media outlets played a “minor role” in the phenomenon, spreading only 12 rumours in March, at 18 per cent, while 55 rumours (82 per cent) began on social media platforms.

Facebook and WhatsApp topped social media platforms in this regard, the Jordan News Agency, Petra, reported.

Local sources, notably social media platforms and news websites, fabricated 57 rumours, at 85 per cent, while 10 rumours, at 15 per cent, were created by outside sources, the monitor said.

Regarding the 55 rumours fuelled on social media platforms, 49 fake items came from local sources, while the remaining six  items were created by outside sources.

Rumours concerning social and security matters constituted some 12 per cent, 9 per cent of which were related to political conditions and 3 per cent to economic conditions, according to the monitor.  

Image: Section: LocalDisplay Lead for: SectionJournalists: JTImage Position: Right
Categorie: Giordania

أحلام تشتم أحد متابعيها لانه زعم انها سفيهة اشترت كمامة مرصعة بالألماس

Al Majd - 6 ore 30 min fa

 

أعربت المطربة الإماراتية “أحلام” عن غضبها من متابع شتمها عبر حسابه الشخصي على “تويتر”، ووصفها بالسفيهة، بسبب زعمه أنها اشترت كمامة مرصعة بالألماس سعرها 28 ألف دولار.

وقالت “أحلام” في مقطع فيديو، بصوت غاضب: “واحد حقير وياريتني كنت أشوفك بقول لك حسبي الله ونعم الوكيل فيك بيقول غني اشتريت كمامة ألماس بسعر 28 ألف دولار”، مضيفة: “كنت مع أمك وأنا بشتريها”.

وتابعت: “الموضوع وايد ضايقني.. أنا مش سفيهة انت اللي سفيه.. حسبي الله ونعم الوكيل فيك”.

ونفت “أحلام” التغريدة المتداولة قائلة: “أنا سويت 7 مرات تحليل كورونا، وكنت أرتدي ماسكاً طبياً عاديا”، ناشرة صورة لها من إحدى المطارات بالماسك.

وأردفت: “اللهم اجعلني كبيرة في أعين الناس وصغيرة في عين نفسي.. تعلموا أنّ الدنيا ما فيها خير وزائلة وكل شيء ينتهي بلحظة.. من يتق الله يجعل له مخرجا”.

Categorie: Giordania

أنور الحديد في ذمة الله

Al Majd - 6 ore 53 min fa

نعى رئيس مجلس النواب، المهندس عاطف الطراونة، النائب الأسبق أنور الحديد الذي وافته المنية أمس الاثنين.

واستذكر الطراونة مسيرة ومناقب الفقيد الكبير ومسيرته الخيرة طيلة حياته، وخلال مشاركته بمجلس النواب الثاني عشر، معربا
باسمه وباسم اعضاء المجلس كافة عن تعازيه الحارة لآل الفقيد، سائلا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ورضوانه.

انا لله وانا اليه راجعون

Categorie: Giordania

السفير الاردني في بريطانيا: 2834 أردنيا مسجلون لدى السفارة

Al Majd - 7 ore 38 sec fa

 

قال السفير الأردني في لندن عمر النهار، إن عدد الأردنيين المسجلين لدى السفارة بلغ 2834 أردنيا غالبيتهم من الطلبة.
وأكد في رسالة وجهها لأبناء الجالية الأردنية في بريطانيا، وحصلت (بترا) على نسخة منها، انه تواصل مع الصيادلة والأطباء الاردنيين في بريطانيا وأعرب جميعهم عن استعدادهم لخدمة المغتربين الأردنيين خاصة الطلبة، الذين بقوا في بريطانيا بعد قرار الحكومة ايقاف الرحلات الجوية ضمن مساعيها لاحتواء فيروس كورونا المستجد وضمان سلامة الجميع.
واوضح النهار ان السفارة هي الجهة الرسمية الوحيدة التي تمثل الأردنيين جميعا، وتلتزم بنقل همومهم ومطالبهم للحكومة وتقديم المساعدة لهم، داعيا إلى عدم الالتفات الى الشائعات والادعاءات من قبل البعض على وسائل التواصل الاجتماعي التي يدعي مطلقوها انهم يمثلون الجالية الأردنية.
وطالب السفير الأردنيين الذين لم يسجلوا أسمائهم لدى السفارة إلى تسجيلها، لتسهيل التواصل معهم، وعدم مشاركة بياناتهم الشخصية على العلن، والالتزام بمكان السكن وأخذ الاحتياطات اللازمة واتباع تعليمات السلطات المحلية لمواجهة فيروس كورونا المستجد ومتابعة ما يصدر عن السفارة من معلومات وتحديثات.
وعرض السفير النهار الجهود التي تبذلها وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني لإيجاد حلول للمشاكل والصعوبات التي تواجه المغتربين الاردنيين، وتعميمها على سفارات المملكة بالخارج.
–(بترا)

Categorie: Giordania

ليته ظل على العهد.. أنباء عن وفاة عبد الحليم خدام في باريس اليوم الثلاثاء

Al Majd - 7 ore 21 min fa

تناقلت وسائل إعلام وصفحات مواقع التواصل نبأ وفاة نائب الرئيس السوري الأسبق عبد الحليم خدام، اليوم الثلاثاء، في فرنسا عن عمر ناهز 88 عاما، فيما لم يصدر إلى الآن أي تأكيد رسمي.

وشغل خدام مناصب عدة في سوريا، بينها نائب الرئيس ووزير الخارجية وعضو قيادة حزب البعث ومحافظ القنيطرة ومحافظ حماة، كما تولى لمدة زمنية طويلة ملف العلاقات السورية اللبنانية.

عقب وقت قصير من اغتيال صديقه اللبناني رفيق الحريري ، وتحديدا في شهر ديسمبر من العام 2005 أعلن انشقاقه عن حزب البعث السوري، ولجأ إلى فرنسا.. وليته لم يقترف هذه الخطيئة بحق نفسه اولا، ثم بحق حزبه ودولته ورئيسه ثانيا.

ففي شهر أغسطس 2008، أصدرت المحكمة العسكرية الجنائية الأولى بدمشق، 13 حكما غيابيا على خدام بالسجن لمدد مختلفة أشدها الأشغال الشاقة المؤبدة مدى الحياة، وذلك بتهم مختلفة أبرزها “الافتراء الجنائي على القيادة السورية والإدلاء بشهادة كاذبة أمام لجنة التحقيق الدولية بشأن مقتل رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري”،

رحمه الله، فهو الآن في امس الحاجه الى الرحمة من المولى القدير، والمغفرة من الشعب السوري العظيم.

 

 

Categorie: Giordania

انقلاب شاحنة حكومية اليوم الثلاثاء على دوار الجمرك في عمّان

Al Majd - 8 ore 49 min fa

تسبب انزلاق احدى الشاحنات في نطقة دوار الجمرك جنوبي العاصمة عمان، الى انقلابها، االيوم لثلاثاء.

وقد حضر على الفور كوادر الدفاع المدني ومرتبات ادارة السير الى المكان، فيما تم اخلاء السائق الى اقرب مستشفى، حيث اصيب جراء الحادث وحالته العامة متوسطة.

وولم تلبث كوادر ادارة السير ان عملت على ازالة العوائق من الطريق وفتحها مجددا.

Categorie: Giordania

السلطات البريطانية تعلن رسميا خروج الأمير تشارلز من الحجر الصحي

Al Majd - 9 ore 2 min fa

أعلنت السلطات البريطانية رسميا خروج الأمير تشارلز من الحجر الصحي بعد شفاء من فيروس كورونا المستجد، حسبما أفادت قناة العربية فى خبر عاجل مساء امس الاثنين.

فيما قال المتحدث الرسمي باسم ولي عهد بريطانيا، البالغ من العمر 71 عاما والذي أصيب بفيروس كورونا، امس الاثنين، إن الأمير تشارلز قد خرج من العزل الذاتي ويتمتع بصحة جيدة، وأضاف المتحدثفي مقر إقامة الأمير في كلارنس هاوس: “غادر اليوم  أمير ويلز العزل الذاتي بعد التشاور مع طبيبه”.

وكان قد انضم الأمير تشارلز إلى ملايين الأشخاص فى جميع أنحاء بريطانيا فى التصفيق لموظفى الرعاية الصحية NHS الذين يعملون بجد وهم يتحملون جائحة فيروسات التاجية، حيث وقف الملايين من الناس على الأبواب الأمامية لمنازلهم ونوافذهم المفتوحة، وفى الحدائق وعلى الشرفات، للتصفيق تعبيرًا عن امتنأنهم لأولئك الذين يعملون على خط المواجهة لمكافحة ألفيروس التاجى كورونا المستجد “كوفيد 19”.

Categorie: Giordania

جراء فتوى من حاخام خرف.. إصابات فيروس كورونا أكثر انتشاراً بين “المتعصبين دينيا” في إسرائيل

Al Majd - 9 ore 12 min fa

كشفت وسائل إعلام عبرية، اليوم الثلاثاء، أن ثلث فحوصات فيروس كورونا المستجد التي يتم إجراؤها تتركز في “بني براق” شرق تل أبيب، حيث يسكن المتعصبين دينيا تكون إيجابية.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، أن معدل العدوى في المدينة بلغ 34 %بينما في جارتها تل أبيب 6 %وفي القدس .%10

وأشارت الصحيفة إلى أنه بشكل عام، فإن معدل الإصابة في إسرائيل يظهر انخفاضا ،بينما ترتفع الحالات المؤكدة وسط المجتمع المتعصب.

وكان تقرير لصحيفة “هآرتس” العبرية حذر من أن أزمة تفشي فيروس كورونا ستجعل إسرائيل تدفع ثمن إهمال أقلياتها وتحديدا اليهود المتعصبين دينيا.

ولفت التقرير إلى أنه “رغم التأكيد منذ البداية على أن المعابد الدينية هي الأماكن الأخطر لنشر العدوى، فإن تعامل حكومة بنيامين نتنياهو ، التي تضم وزيرا للصحة ينتمي للمتعصبين دينيا ، كان ضعيفا بصورة مخزية، موضحا أنه ترك المعابد مفتوحة لفترة طويلة، إلى درجة أنه لا يزال يتم السماح حتى الآن ببعض الشعائر، رغم أنه طلب من الجميع تقريبا البقاء تحت إغلاق شبه كامل”.

واعتبرت الصحيفة أن الحكومة استسلمت للمتدينين والمتعصبين، الذين لم يدركوا بعد الأهمية الكبيرة للوقت.

واكد تقرير لمركز المعلومات الإسرائيلي ، أن 29 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في إسرائيل، انتقلت لهم العدوى داخل المعابد والمدارس الدينية.

ويمثل الحريديم نحو 12 بالمائة من إجمالي سكان إسرائيل، البالغ 9.1 مليون نسمة، أي أن عددهم يزيد عن المليون.

ومنذ بداية تفشي كورونا في إسرائيل، تشكو السلطات من عدم اتباع الحريديم تعليماتها، لاسيما تلك المتعلقة بتقليل الزحام والتزام المنازل.

ويوم امس الإثنين، قالت الشرطة الإسرائيلية، إنها تواجه مصاعب في فرض تعليمات وزارة الصحة، للحد من انتشار الفيروس في الأحياء ذات الأغلبية المتدينة، وخاصة في حي “مايه شعاريم” ومدينة بني براك.

ولم يجد الحاخام حاييم كانيفسكي، أحد كبار زعماء التيار الحريدي (المتدين) في إسرائيل، بُدّا من التراجع عن دعوة سابقة له بمخالفة تدابير مكافحة كورونا، حيث استدرك ذلك بفتوى جديدة حظر فيها الصلاة العامة وأعلن تطبيق عقاب قد يصل حد القتل ضد مخالفيها.

وسبق أن دعا هذا الحاخام الاحمق إلى مخالفة تعليمات وزارة الصحة الاسرائيلية، بشأن إغلاق المدارس الدينية والمعابد في إطار مواجهة تفشي الفيروس.

ويوم امس الاول الأحد، أفتى “كانيفسكي”، بحظر الصلاة داخل المعابد، أو حتى إقامتها في الأماكن المفتوحة وفق ما تسمح به وزارة الصحة الإسرائيلية.

وأوضح ” كانيفسكي” أن من يخالف تعليمات وزارة الصحة ينطبق عليه “دين روديف”، واعتبر إبلاغ السلطات عنه “إلزاميا”، حتى لو عوقب بشدة، دون اعتبار ذلك محظوراً.

و”دين روديف” هو حكم الذي يعرض حياة يهودي للخطر، وهي فتوى قد تقود للقتل، وسبق أن أدت إلى اغتيال رئيس الوزراء الأسبق “اسحاق رابين” قبل ربع قرن من الزمان.

لكن فتوى “كانيفسكي”، لم تنجح في تغيير نظرة غالبية الإسرائيليين لمدن الحريديم على أنها “بيت الداء”، وليس ذلك محض افتراء بل بناء على معطيات رسمية لوزارة الصحة.

وقد ارتفعت حصيلة الاصابات بفيروس كورونا “كوفيد 19 “في إسرائيل يوم الثلاثاء، لتصل الى 4831 إصابة، بينها 69 إصابة بحالة خطيرة جدا، فيما سجلت وفيتان جراء الفيروس، ما يرفع عدد الوفيات إلى 17.

Categorie: Giordania

هيئة قطاع الاتصالات تتولى منح التصاريح اللازمة لشركات توصيل الطلبات

Al Majd - 9 ore 44 min fa

 

أكد رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات أنه وبعد إطلاق الحكومة لتطبيبق مونة الذي يتيح لكافة المواطنين التسوق من خلال هذه المنصة، فإن الهيئة بصفتها الجهة التي تمنح شركات البريد والتوصيل (Delivery) التراخيص اللازمة هي المعنية بمنح التصاريح اللازمة لهذه الشركات للقيام بتوصيل كافة الطلبيات التي يتم شرائها من قبل المواطنين لأماكن سكنهم والمحاسبة من خلال وسائل الدفع المتاحة.

وقال الدكتور الجبور بأن الهيئة تقوم بمنح ملصقات للشركات التي حصلت/ تحصل على التصاريح اللازمة لوضعها على السيارات بحيث تكون مرئية للأجهزة الأمنية ، علماً بأن عملية توصيل الطلبات تبدأ من الساعة 10 صباحاً وحتى 6 مساءً انسجاماً مع قرار حظر التجول المعمول به حالياً.

كما أكد الجبور بأن الهيئة تتبع أسس السلامة العامة التي تم تحديدها من قبل الحكومة وتطبقها ضماناً للسلامة العامة، وقد وجهت الهيئة شركات البريد بتعقيم المركبات العاملة في التوصيل، من قبل شركة متخصصة ومرخصة لهذه الغاية من قبل وزارة الصناعة والتجارة والتموين، حيث بلغ عدد السيارات التي تعمل على التوصيل ما يقارب ال (1634) سيارة لغاية صباح هذا اليوم وهي متواجدة حالياً أمام مبنى الهيئة لغايات التعقيم، كما بلغ عدد الطرود التي تم توصيلها ما يقارب (4067) طرد.

وأشار الجبور بأن أي شركة لا تلتزم بالتعليمات الخاصة بالصحة والسلامة واجراءات التعقيم المتبعة من قبل الهيئة سيتم سحب التصريح منها ومنعها من مزاولة التوصيل.

Categorie: Giordania

المباشرة صباح اليوم الثلاثاء بنقل غير الأردنيين من فنادق الحجر الصحي إلى مناطق سكنهم/ فيديو

Al Majd - 10 ore 56 min fa

بدأت صباح اليوم الثلاثاء عملية نقل الأشخاص غير الأردنيين المحجور عليهم صحياً في الفنادق إلى مناطق سكنهم، بعد انتهاء فترة الحجر الصحي الإلزامي التي استغرقت مدة أسبوعين.

مدير عمليات خلية أزمة كورونا العميد مازن الفراية، قال، إنه يتم بدء المرحلة الثانية من نقل الخاضعين للحجر الصحي اليوم الثلاثاء، حيث سيتم نقل 1148 محجورا عليهم من غير الأردنيين من 67 جنسية من فنادق الحجر الصحي، وموظفين من الأمم المتحدة في مركبات خاصة.

وأضاف يقول لقناة “المملكة” أنه “على الخاضعين للحجر الصحي من غير الأردنيين الالتزام بعزل ذاتي في مناطق سكنهم لمدة 14 يوما عبر توقيع تعهد للالتزام بذلك”.

وقال: “رأينا ممارسات مستغربة خالفت الإرشادات الطبية أمس (الاثنين) من الخارجين من فنادق الحجر الصحي مثل استقبال الأهالي للخارجين بالأغاني”، موضحا أن “هذه الممارسات ستنعكس سلبيا عليهم وعلى أسرهم”.

وأضاف الفراية أن “الأجهزة الأمنية لن تسمح بهذه الممارسات؛ للمحافظة على الأمن المجتمعي، وسيتم ملاحقة الأشخاص الذين يمارسون هذه الأفعال قانونيا لأن ذلك ينعكس على المجتمع، وليست حرية فردية”.

وكانت الحكومة قد طبقت إجراءات احترازية لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا، تشمل فرض حجر صحي إجباري على جميع القادمين عبر المطارات والمعابر الحدودية إلى الأردن، حيث تم إخضاعهم للحجر الصحي لمدة 14 يوما في مرافق فندقية مخصصة، في منطقة البحر الميت والعاصمة عمّان والعقبة. وحرصت القوات المسلحة الأردنية الجيش العربي على وداع المحجور عليهم بالورد لدى مغادرتهم الفنادق، متمنين لهم دوام الصحة والعافية والعوده إلى بيوتهم آمنين.

كما تكفلت الحكومة بنقل وإيصال المحجور عليهم إلى بيوتهم مباشرة، لكل من أكمل مدة الحجر المخصصة ودون أي تكاليف مادية؛ بهدف تقليل المخالطة وتطبيق إجراءات السلامة والوقاية العامة.

 

 

إخلاء 1148 شخصا من 67 جنسية من فنادق #الحجر_الصحي – مدير عمليات خلية أزمة كورونا العميد مازن الفراية للمملكة#عاجل #كورونا #فيروس_كورونا #كورونا_الأردن #هنا_المملكة pic.twitter.com/pm7jc9ANxT

— قناة المملكة (@AlMamlakaTV) March 31, 2020

Categorie: Giordania